+201008188095 info@drhusseinsaber.com ٤٥ ميدان الدقي – عماره فرغلي – الدور الثالث

شفط الدهون بالفيزر

شفط الدهون بالفيزر

شفط الدهون بالفيزر

شفط الدهون بالفيزر

الحصول على قوام ممشوق وجذاب أصبح غاية للكثير من الأشخاص سواء للرجال أو النساء بهدف الحصول على جسم متناسق خالٍ من العيوب،

وهو الأمر الذي لا تفلح معه في بعض الأحيان اتباع الأنظمة الغذائية الصحية وممارسة الرياضة.

ومع تطور الهائل في مجال الطب التجميلي أصبح من الممكن التخلص من الدهون الزائدة في الجسم من خلال عملية شفط الدهون بالفيزر.

إذا كنت تفكر في الخضوع لعملية شفط الدهون بالفيزر يمكن أن يفيدك المقال التالي في التعرف على العملية وكيفية إجرائها والنتائج المتوقعة منها.

ما هي عملية شفط الدهون بالفيزر

– عملية شفط الدهون بالفيزر هي عملية تجميل غير جراحية يتم فيها استخدام الموجات فوق الصوتية (الفيزر) لإذابة الدهون والتخلص منها خارج الجسم.

– وتتميز تقنية الموجات فوق الصوتية بالدقة العالية والوصول إلى أماكن دقيقة في الجسم مثل :

الرقبة وأسفل الذقن، مما يساعد على نحت القوام والوصول إلى نتائج جيدة تجعل الشخص يشعر بالسعادة والمزيد من الثقة بالنفس.

المرشحون لعملية شفط الدهون بالفيزر

– تناسب عملية شفط الدهون بالفيزر الأشخاص الذين يعانون من تراكم الدهون في بعض المناطق بالجسم والتي يصعب التخلص منها بالطرق التقليدية مثل اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة.

– كما تناسب الرجال الذين يعانون من مشكلة التثدي والتي تسبب زيادة حجم الثدي عن الشكل الطبيعي لجسم الرجل.

– وتعتبر العملية حل مناسب للنساء بعد فترات الحمل والولادة التي تؤدي إلى تغيير شكل الجسم بدرجة كبيرة خاصًة في منطقة البطن مما يجعل المرأة تشعر بالانزعاج وعدم الرضا عن شكل جسمها.

– ويجب أن يكون الشخص في وزنه المثالي أو يزيد عنه بكيلو جرامات قليلة،

فإذا كان الشخص يعاني من زيادة مفرطة في الوزن فلن تكون العملية مفيدة بالنسبة له.

– ولا يمكن إجراء العملية لأقل من 18 عامًا.

أجزاء الجسم المناسبة لعملية شفط الدهون بالفيزر

يستخدم الفيزر لشفط الدهون والتخلص من السمنة الموضعية في بعض المناطق في الجسم مثل: البطن، الذراعين، الفخذين، الصدر، الأرداف، الرقبة والذقن.

كيف تتم عملية شفط الدهون بالفيزر

بعد اتخاذ قرار إجراء العملية يتم تنفيذ العملية من خلال المراحل التالي :

الاستعداد قبل العملية :

يجب التأكد من الحالة الصحية العامة للمريض قبل العملية وقد يطلب الطبيب إجراء بعض الفحوصات اللازمة لذلك.

 

خطوات العملية :

– يتم إجراء العملية تحت تأثير التخدير الموضعي وبعض المهدئات للتخفيف من التوتر الذي يعاني منه بعض المرضى،

أما في حالة شفط الدهون في أكثر من منطقة في الجسم يتم استخدام التخدير الكلي لإجراء العملية.

– بعد ذلك يقوم الطبيب بعمل شق جراحي صغير في المنطقة المراد شفط الدهون منها،

ويتم حقن المنطقة بسائل يحتوي على محلول ملحي ومخدر موضعي للمساعدة في تحويل الدهون من مادة صلبة إلى سائل.

– بعدها يقوم الطبيب بإدخال أنبوب دقيق متصل بجهاز الموجات فوق الصوتية، وتعمل على الموجات ذات التردد العالي على تفتيت الدهون وتكسيرها لتسهيل خروجها من الجسم.

– في الخطوة التالية يقوم الطبيب بإخراج أنبوب الفيزر وإدخال أنبوب آخر لشفط الدهون يتم من خلاله سحب الدهون خارج الجسم بعد إذابتها وتحويلها إلى سائل وذلك دون التأثير على الأعصاب والأنسجة الموجودة في المنطقة.

– بعدها يتم إخراج الأنبوب وإغلاق الشق الجراحي، تستغرق العملية مدة زمنية تتراوح بين 3-4 ساعات، ويظل المريض داخل غرفة الإفاقة لحين الاطمئنان على حالته الصحية.

مرحلة التعافي بعد العملية 

1- يشعر المريض بالألم والتورم وهي أعراض بسيطة تزول بعد عدة أيام من إجراء العملية ويمكن تناول الأدوية المسكنة تحت إشراف الطبيب لتخفيف الشعور بالألم.

2- لا تحتاج العملية إلى فترة نقاهة طويلة حيث يستطيع المريض العودة لممارسة الأنشطة اليومية خلال فترة قصيرة يحددها الطبيب.

3- يتم عمل مساج بشكل دوري على المناطق التي تم شفط الدهون منها خلال مدة يحددها الطبيب.

4- يحتاج المريض إلى استخدام رباط ضاغط حول المنطقة التي تمت إذابة الدهون منها لمدة لا تقل عن 4 أسابيع ويمكن أن تزيد حسب رؤية الطبيب.

5- يجب العودة لزيارة الطبيب حتى يتم إزالة الغرز الجراحية وذلك بعد أسبوع من إجراء العملية.

نتائج عملية شفط الدهون بالفيزر

تبدأ النتائج في الظهور بعد اختفاء التورم الناتج عن العملية، ويلاحظ المريض تغييرات كبيرة في مظهره ينعكس على حالته النفسية وأسلوب حياته بشكل إيجابي.

مميزات شفط الدهون بالفيزر

يوجد العديد من المميزات لعملية شفط الدهون بالفيزر ومنها :

– التخلص من السمنة الموضعية التي تؤثر على المظهر العام.

– التخلص من الدهون في المناطق الدقيقة في الجسم مثل الذقن.

– الحصول على قوام ممشوق وجذاب بطريقة بسيطة وآمنة.

– تتميز تقنية الفيزر بالدقة العالية حيث يتم شفط الدهون دون الإضرار بالأعصاب والأنسجة المحيطة.

– لا تحتاج العملية إلى التغيب عن العمل وقضاء فترة نقاهة طويلة في المنزل، حيث يستطيع المريض العودة إلى ممارسة الأنشطة اليومية بعد أيام من إجراء العملية.

– تقلل من فرص حدوث النزيف بعد العملية.

عيوب شفط الدهون بالفيزر

كغيرها من العمليات يوجد بعض الآثار الجانبية لعملية شفط الدهون بالفيزر وهي :

– استمرار التورم بعد العملية لعدة أسابيع أو أشهر.

– شفط الدهون بطريقة خاطئة يمكن أن يسبب حروق بالجلد.

– الإصابة بالالتهابات أو العدوى.

– في حالة إزالة الدهون بشكل أكبر من اللازم تكون النتيجة ظهور الجسم بشكل غير متناسق.

هل يمكن استخدام عملية شفط الدهون بالفيزر لإنقاص الوزن

تهدف عملية شفط الدهون بالفيزر إلى تنسيق القوام والتخلص من العيوب التي تؤثر على مظهر الجسم ولذا يتم استخدامها لعلاج السمنة الموضعية وليس للتخلص من زيادة الوزن.

أما إذا كان الشخص يعاني من زيادة عامة في وزن الجسم فيجب إنقاص الوزن من خلال اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بعدها يمكن الخضوع لعملية شفط الدهون لتنسيق القوام.

هل يمكن استخدام تقنية الفيزر لعلاج السيلوليت وشد ترهلات الجلد

– لا يمكن استخدام تقنية الفيزر لعلاج جميع عيوب الجسم،

وفي حالة الاستخدام الخاطئ للفيزر يمكن أن تتفاقم المشكلة بدلًا من علاجها.

ما هي أسباب السمنة الموضعية

السمنة الموضعية تعني تراكم الدهون في مناطق محددة في الجسم مثل البطن والذراعين والأرداف،

وفي حالة زيادة الوزن يزداد عدد الخلايا الدهنية التي تزيد من تخزين الدهون ويصعب على الجسم التخلص منها حتى عند القيام باتباع الأنظمة الغذائية الصحية وممارسة الرياضة.

ويوجد عدة أسباب للسمنة الموضعية ومنها :

– عوامل وراثية.

– العادات الغذائية الخاطئة مثل تناول الدهون والسكريات.

– عدم ممارسة الرياضة.

ما هو مقدار الدهون الذي يتم إزالته من الجسم

– يقوم الطبيب بتحديد كمية الدهون المراد إزالتها من الجسم بناءً على الحالة الصحية للمريض ووزنه وعمره، وتبلغ نسبة الدهون 4-5 % من وزن الجسم تقريبًا.

ما هو عدد الجلسات اللازمة لإجراء العملية

غالبًا ما يتم إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر في جلسة واحدة،

أما إذا احتاج المريض إلى شفط الدهون من عدة مناطق في الجسم فيمكن أن يتم ذلك على جلستين أو أكثر حسب رؤية الطبيب.

كيف تختار جراح التجميل المناسب

تلعب مهارة وخبرة الطبيب دورًا كبيرًا في نجاح العملية،

حيث تحتاج إلى دقة عالية لتجنب حدوث أضرار جانبية بعد العملية،

لذلك يجب مراعاة بعض الأمور التالية عند اختيار جراح التجميل المناسب لإجراء العملية :

– خبرة الطبيب في مجال جراحات التجميل.

– توافر الأجهزة والأدوات الحديثة اللازمة لإجراء العملية.

– القدرة على التواصل مع المرضى وتوضيح كافة المعلومات الخاصة بالعملية والنتائج المتوقعة منها.

هل يمكن أن تتراكم الدهون مرة أخرى بعد العملية

لا يمكن تراكم الدهون مرة أخرى بعد العملية حيث تعمل تقنية الفيزر على إزالة الخلايا الدهنية التي تؤدي إلى تراكم الدهون والإصابة بالسمنة الموضعية،

وفي حالة اكتساب الشخص لوزن زائد ستتراكم الدهون في مناطق أخرى بالجسم.

أما عن عودة الدهون في نفس منطقة إجراء العملية فلن تتأثر المنطقة بشكل كبير نتيجة إزالة الخلايا الدهنية منها.

ويمكن الحفاظ على نتائج العملية من خلال نمط الحياة الصحي والحفاظ على الوزن المناسب للجسم.

تكلفة عملية شفط الدهون بالفيزر

يختلف سعر عملية شفط الدهون بالفيزر حسب حالة المريض وعدد المناطق التي سيتم شفط الدهون منها،

بالإضافة إلى تكلفة التجهيزات والأدوات اللازمة للعملية.

اين يمكن شفط الدهون بالفيزر

في مركز الدكتور صابر عبد المقصود استشاري جراحة التجميل والليزر والعيوب الخلقية للأطفال يتم تقديم أفضل الخدمات الطبية للمرضى باستخدام الوسائل الحديثة في القيام بعمليات مثل عملية شفط الدهون بالليزر.

مواضيع ذات صلة :-

عملية تجميل التثدي بعد الاستئصال

تكلفة علاج التثدي عند الرجال

علاج التثدي عند الرجال بدون جراحة

تقييمك لمقالنا
[Total: 2 Average: 5]

للحجز او الأستفسار

للتواصل مع دكتور حسين صابر وحجز موعد

دكتور حسين صابر استشاري جراحة التجميل والسمنة المفرطة وحاصل على دكتوراه الجراحة وجراحة التجميل كلية طب القصر العيني – جامعة القاهرة وعضو الجمعية المصرية لجراحي التجميل والاصلاح

احجز موعد